قصص قصيرة للاطفال

قصة الحسود والبخيل

كان هناك رجلان تاجران في سوق بلدة صغيرة ،وكانا يبيعان الثمر والخضار وكان احدهما حسودا ينظر الى التاجر الذي يبيع لأناس اكثر منه ،والآخر كان بخيلا لا يرضى ان يعطي الفقراء وكان لا يرضى ان يبيع بثمن قليل او بثمن اقل من الميزان ،في يوم من الايام جهز الحسود بضاعته لبيعها كل مرة وبجانبه التاجر الذي يبتاع منه اناس كثر فكان دائما ينشغل تفكيره به ولا يفكر كيف يحسن ابتياع بضاعته وينشغل دائما بمن يبيع اكثر فسأله التاجر البخيل لم لا تحسن تجارتك مثل فلان فأدرك الحسود انه ينشغل دائما بأمور من حوله بأنه افضل منهم ولا يشكر الله فينشغل عن حاله فقال للبخيل لكن اخبرني لما قد يبغضك اغلب الناس لقد شكى لي مشتري انك لا تعطيه إلا بالثمن ولا تزيد بالميزان فاخبره ان هذه اصول تجارته وذهب عائدا الى عربته ليكمل البيع بنفس الطريقة فجاءه صديق له ورحب بهو اراد ان يبتاع منه بعض الثمر و وكان بجوار صاحبه رجل فقير طلب منه بعض الثمار لأنه تضور جوعا فرفض ان يعطيه دون مال فتضجر صاحبه منه وقال انت لا تراعي الفقراء ولا تبيع للناس المحتاجين إلا باجر عالي فأنت شخص سيء فتركه وهم ذاهبا فتذكر البخيل كلام صاحبه الحسود وقرر ان يبتعد عن هذه العادة السيئة فهي تجعل الناس يبغضونه ولا يحبه اصدقاؤه ويتضايقون منه وأدرك الحسود ايضا ان الانشغال بما يملك الناس ينسيه امره ويملأ وقته الذي يمكن ان يحسن فيه من نفسه فيرزقه الله مثلهم بل اكثر

السابق
قصة نعل الملك
التالي
قصة درهم في الصحراء