علم النفس

كيف تصبح واثقاً من نفسك دون ان تصل إلى مرحلة الغرور؟

كيف تصبح واثقاً من نفسك دون ان تصل إلى مرحلة الغرور؟

سؤال يتبادر في أذهان الكثيرين كيف تصبح واثقاً من نفسك دون ان تصل إلى مرحلة الغرور؟ حيث أنه من المعروف ان الفرق بين الثقة بالنفس والغرور.

شاسع وكبير، حيث نجد انه من سمات الشخصية الواثقة من نفسها تساهم بشكل كبير في وصول الشخص إلى مسعاه وتحقق له النجاح وبلوغ الاهداف.

كما ان الشخصية الواثقة من نفسها تساهم أيضاً بشكل كبير في منحة القدرة على لفت انتباه أو انظار الاخرين وكسب احترامهم وثقتهم به بشكل كبير.

ونظراً لأنه يثق في نفسه وفي قدراته أيضاً في دخوله في كثيراً من الامور التي سوف ينجزها فإنه في بعض الاحيان يخاطر من اجل تحقيق ما يبغي الوصول إليه.

كما يتسم الأشخاص الواثقين من انفسهم بأنهم متواضعين ويحلم أي شخص في التعامل او العمل معهم لأنه يكونوا أهلاً للمسئولية.

وعلى النقيض الاخر يوجد الغرور وهي إحدى الخصال السيئة والتي تؤدي بصاحبها في النهاية إلى السقوط او الفشل الذريع.

حيث يرى الأشخاص المغرورين انهم قادرين على فعل أي شيء ولا يرغب كل الناس او المحيطين بهم بالعمل معهم.

حيث أن الأشخاص المغرورين لا يمكنهم تحقيق اي نجاح يذكر على الاطلاق ولا حتى يمكنهم من تطوير انفسهم مهما كان الامر.

ويرى اغلب العلماء المتخصصين في علم النفس أن الغطرسة التي يتحلى بها بعض الشخاص ما هي إلا نتيجة طبيعة لانخفاض معدل الذكاء العاطفي لهم.

كيف تصبح واثقاً من نفسك دون ان تصل إلى مرحلة الغرور

* وفيما يلي نستعرض أهم وأبرز الامور التي من شأنها أن تجيب على سؤالنا وهو كيف تصبح واثقاً من نفسك دون ان تصل إلى مرحلة الغروروذلك على النحو التالي :

يجب عليك ان تكون شخصاً مخلصاً :

من بين أهم الامور التي يمكنها ان نستدل بها على أن تصبح كيف تصبح واثقاً من نفسك دون ان تصل إلى مرحلة الغرور.

هي بأن لا تتظاهر بالثقة بالنفس امام الجميع فهذا الامر من الممكن ان يحولك إلى شخص مغرور ومتغطرس بشكل كبير.

ولكن يجب عليك ان تتحلى بشعور الثقة بالنفسة بان يكون نابعاً من داخلك، كما يجب عليك ان تؤمن بقدراتك ومواهبك التي تمتلكها.

على فعل الامور والتي تؤهلك لأن تكون شخصاً واثقاً من نفسه، حين ان التظاهر بانك شخص واثق من نفسه سيجعلك شخصاً تتصرف من دون اعتبار لجميع الناس المحيطين من حولك.

كما يجب على الخض الواثق من نفسه عند التحدث في أي امر يجب عليه أن يكون مدركاً إدراكاً تاماً لجميع عواقب كلامه الذي سوف يتحدث به.

ينبغي عليك معرفة نقاط القوة التي تمتلكها كي تصبح واثقاً من نفسك :

كي تصبح واثق بذاتك دون ان تصل إلى مرحلة الغرور، الإجابة هي يجب عليك معرفة جميع نقاط القوة التي تمتلكها والتي تؤهلك إلى ذلك.

عندئذ تصبح على دراسة تامة وعلى علم بما يمكنك أن تستطيع فعله او حتى القيام به عندها سوف تصبح شخصاً أكثر إيداعاً.

كما انك سوف تساهم في حل المشاكل بشكل فعال وفي النهاية سوف تطور من نفسك ومن مهاراتك بكل سهولة ويسر.

معروفة الحدود من أساسيات كيف تصبح واثقاُ من نفسك :

تكمن الاجابة على سؤال كيف تصبح واثقاً من نفسك دون ان تصل إلى مرحلة الغرورفي معرفة حدوك والامور التي تجيد فعلها وكذلك الأمور التي لا تجيدها.

كيف تصبح واثقاً من نفسك عبر أن تكون مصدر إلهام :

كي تصل إلى الثقة دون ان تصل إلى مرحلة الغرورأن تحاول الابتعاد عن جميع التصرفات الغريبة حتى يراك الناس مصدر إلهام لهم.

اقرأ أيضاً: الأمور التي تجعل من الذكاء نقمة على صاحبه

السابق
الأمور التي تجعل من الذكاء نقمة على صاحبه
التالي
الاخطاء المالية التي يرتكبها الشباب في سن الثلاثين